تلخيص قصة

تم طرحه منذ 6 أيام بواسطة HAZEM 222

لخيص قصة الزيتون لا يموت، تّدور أحداث قصة الزيّتون لا يموتّ حول الإسكافي العّامل التوّنسي البسيط، المتابعّ لجريدة قدّيمة وهي العمل، في يوم حجبتّ عن الصدور وّالتوزّيع من قبل سلطات الاحتّلال الفّرنسي، لأسباب سياسية يُعلمها جيداً كونه نّاشطاً ضد الاستّعمار، ومناّهضاً لسياساته العنصّرية، ومؤلفاً لشّعارات، كثيراً مّا ترجمها كتابة ّعلى الجدران ّتارة ، أو بّرسومات تعبيريّة، كمّنزل بمدخنته ّالسوداء التي ّحلت مكانّه شجرة زيتونّ خضراء، أو خّواطر تنصّب في متابّعاته لمقّالات الزعيم الكبير بورقيّبة . 

تلخيص قصة 

وفي محاولات كثّيرة لرفّض إغّراءات المحتّل، بتجّنيده لحسابهم وبيع وّطنيته مقابلّ التوظيف والّمال، نراه يتركّ قريته ويقصد المدّينة التّي وجد ضالتّه فيها، وهو الحراك الشعبي والمظّاهرات المناديّة بحياة توّنس وسقوط اّلاحتلّال، وهنا تّعرف على أحمد، وهو أحد المنّظمين لمظاهرة 8 اّبريل في رحبة الغنّم قّرب منزل الزعيم الحّبيب بورقيّبة الذي دعّاه للانّضمام إليها ، كما تعرف على عاّمل النّظافة الذي كّان أيضاً من أعضّاء الحركةّ الثّورية.

إجابتك على السؤال

اسمك الذي سيظهر (إختياري) :
نحن نحرص على خصوصيتك : هذا العنوان البريدي لن يتم استخدامه لغير إرسال التنبيهات.

أسئلة متعلقة

موقع إجابة خدمة تمكن المستخدمين من طرح أسئلتهم بمختلف المجالات مع إمكانية الإجابة على أسئلة الغير
مواقع صديقة
  • كلمات كراش
  • ...